السعودية

الكاتب السعودي تركي الحمد يهاجم “تكالب الوعاظ” على استغلال كل حدث “للدعوة والتبشير” بالإسلام

الكاتب السعودي تركي الحمد يهاجم "تكالب الوعاظ" على استغلال كل حدث "للدعوة والتبشير" بالإسلام

دبي ، الإمارات العربية المتحدة (سي إن إن) – هاجم الكاتب السعودي وأستاذ العلوم السياسية تركي الحمد ما وصفه بـ “استعجال وصراخ” رجال الدين في سلسلة تغريدات على حسابه على تويتر يوم الثلاثاء. “استحضار الإسلام واعتنقه” ، واعتبره “محض هراء”.

ولم يحدد الكاتب السعودي ما إذا كان هناك حدث معين كان يشير إليه بخطابه ، لكن تغريداته جاءت وسط مزاعم متداولة على مواقع التواصل الاجتماعي حول وجود رجال دين في قطر للتعريف بالإسلام لمشجعي المونديال ، وهو ما لم تتمكن CNN من نشره. تحقق.

وقالت قناة “الجزيرة” القطرية في تقرير لها ، إن أحد المراكز التابعة لوزارة الأوقاف أطلق مبادرة لتعريف عشاق المونديال بالإسلام من خلال مادة دينية ترجمت إلى عدة لغات. وذكرت قناة الجزيرة في تقرير آخر أن بعض الفنادق في الدوحة وضعت “رمز شريطي” في غرفها لتعريف الإسلام بجميع اللغات.

وقال الحمد: “كل هذا الاندفاع والصراخ من قبل الدعاة والتنظيمات والجمعيات ونجوم الإعلام الديني … وإشراكه في كل صغير وكبير ، واعتناق الخير”. والمقصود أنهم يريدون فعلاً نشر الدين في سبيل الله تعالى ، وليس لغايات وأهداف أيديولوجية ومادية أخرى.

وأضاف الكاتب السعودي: “لنفترض أن جهودهم المباركة توجت أخيرًا بالنجاح التام وأصبح العالم كله مسلمًا موحدًا ، فهل سيكون هذا العالم أكثر جمالًا وازدهارًا واستقرارًا وأمانًا؟”

ومضى يقول: إذن ما الإسلام الذي نتحدث عنه هنا؟ لا يوجد إسلام واحد في هذا العالم ، بل هو إسلام معاد ومتحارب ، وكل واحد يدعي أنه مرتبط بليلى ، وأنه هو كذلك. الوحيد الذي يعبر عن الإسلام “. من الإسلام الصحيح فيكفر ويحارب على هذا الفهم ، ولا أحد يعرف الحق الخالص “. قبل أن يلتقي الخصوم بخالقهم في يوم القيامة الموعود.

ورأى الحمد أنه “في عالم اليوم ، يسعى معظمهم إلى غاية لا تأخذ الإسلام إلا كجبل ، وهناك أناس يريدون الهيبة والمال ، وهناك أناس يريدون زخمًا إعلاميًا ، خاصة الدول ، ودعاية لا شيء لها. التعامل بالدين ، وهناك من يريد السمعة أو السلطة السياسية أو الاجتماعية ، أما المتدين فهو آخر ما يدور في ذهنه.

واختتم الحمد تغريداته بقوله: “لا تشركوا الأديان في عالم لا يحتاج إلى مزيد من الصراع والتنافس ، بل مزيد من التنوع والتسامح .. وليتفتح ألف زهرة”.

السابق
فرنسا.. صدمة بعد اغتصاب وقتل تلميذة في ثاني حادث خلال شهر
التالي
هيئة الأدب تنظم مؤتمراً للخيال العلمي في ديسمبر المقبل