أثبت مرهم سيلار فعاليته في إزالة الالتهابات وعلاج الأنسجة التالفة. كما أنه يستخدم على نطاق واسع في علاج كلا النوعين من البواسير والشقوق والنواسير. بسبب المكونات الفعالة التي يحتوي عليها، والتي شاهدتها بنفسي عندما بدأت تجربتي مع Kelderointment.


فعالية سيلار في علاج الناسور


تجربتي مع مرهم سيلار

ولحسن الحظ بالنسبة لي، كان استخدام مرهم سيلار الموضعي خيارًا لعلاج الناسور الشرجي، وهو ما أخبرني به الطبيب مباشرة بعد زيارتي له لمعرفة سبب إصابتي بأعراض مختلفة.

  • الشعور بألم في فتحة الشرج، خاصة أثناء التبرز أو الجلوس.

  • ملاحظة وجود فتحة في الجلد حول فتحة الشرج.

  • التهاب المنطقة المحيطة بفتحة الشرج.

  • خروج دم أو صديد من البراز.

وأوضح لي سبب الإصابة، وهو انتشار التهاب في الغدد الشرجية، مما أدى إلى ظهور خراج به كمية من القيح، وهو ما سبب لي أعراضا مزعجة في الآونة الأخيرة، وقال إنه كان هناك الأسباب الأخرى التي يمكن أن تسبب الناسور.

  • علاج سرطان الشرج من خلال الجراحة أو الجلسات الإشعاعية.

  • الإصابة بأحد أمراض الأمعاء الالتهابية، مثل مرض كرون.

  • انتشار العدوى في منطقة الشرج.

لكن الحمد لله لم تكن حالتي متقدمة، فلم أضطر إلى إجراء عملية جراحية لإزالة القيح الذي تكون في الخراج عن طريق الجلد بجوار فتحة الشرج.

لكن الطبيب أكد لي ضرورة الالتزام بالجرعات العلاجية المحددة في الوقت المناسب. لمنعك من التعرض لعوامل الخطر المرتبطة بعدوى الناسور.

  • ويتأثر فقدان السيطرة على حركات الأمعاء والعضلات العاصرة في فتحة الشرج.

  • ظهور خراج آخر يحتوي على صديد أو دم.

وكانت الجرعة المشار إليها 2-3 مرات يوميا، وتستمر حتى يتم علاج العدوى تماما، مع اتباع الخطوات الصحيحة لاستخدامه.

  1. افتح الأنبوب باستخدام الغطاء.

  2. قم بتثبيت القطعة البلاستيكية المرفقة على الأنبوب.

  3. أدخل الأنبوب بعناية في فتحة الشرج.

  4. اضغط على الأنبوب برفق لتحرير كمية مناسبة من المرهم في الحفرة.

وبعد شهرين من الاستخدام المنتظم، بدأت ألاحظ انخفاضًا في الأعراض التي كانت تسبب لي الألم والانزعاج، ومن هنا بدأت أنصح أي شخص يعاني من نفس المشكلة بخوض تجربتي مع مرهم سيلار.

ولا يفوتك أيضاً: علاج الناسور بدون جراحة


نتائج مرهم سيلار تظهر بسرعة!


ليس غريباً أن يصاب كبار السن بالأمراض المختلفة، ولكننا نعلم جيداً أن التقدم في السن عامل مهم في ضعف جهاز المناعة وأعضاء الجسم المختلفة.

ولذلك نصبح أكثر عرضة للإصابة بالعديد من المشاكل الصحية، ولكنني لم أدرك ذلك عندما بدأت تظهر عليّ أعراض البواسير الخارجية حيث لم أسمع بأعراضها من قبل.

  • تهيج البواسير والحكة.

  • يتم سحب البواسير الخارجية إلى الداخل، مما يتسبب في تكوين جلطة.

  • تورم منطقة البواسير والشعور بالألم الشديد فيها.

هذه الأعراض لم تكن طبيعية بالنسبة لي، فتوجهت إلى الطبيبة المتخصصة لمعرفة سبب حدوثها، فأخبرتني أنها أعراض بواسير خارجية.

وقالت إن الإصابة تتمثل في تورم أو تضخم أوردة المستقيم أو فتحة الشرج، وغالبا ما يوجد هذا التورم تحت الجلد حول منطقة الشرج.

وأوضحت أن لها عدة أسباب، أبرزها العامل الوراثي، وعندما أخبرتها أنه لم يعاني أحد في عائلتي من هذه المشكلة من قبل، قالت لي إن السبب الرئيسي هو التقدم في السن.

تنخفض كفاءة الأوردة الشرجية وتصبح أضعف وأضيق، وكذلك الأنسجة الداعمة لأوردة المستقيم، وهو ما تم شرحه لي بعد التشخيص من خلال النظر فقط إلى فتحة الشرج.

بدأ الطبيب يطمئنني أنها إصابة لا داعي للقلق عليها على الإطلاق، وأن حالتي لم تكن متقدمة، لذلك كنت بحاجة فقط إلى مرهم موضعي لعلاج الأعراض الظاهرة، وهو مرهم سيلار.

لكن قبل أن تشرح لي كيفية استخدامه، نصحتني بتجنب العوامل التي تزيد من خطر الإصابة بالعدوى.

  • اكتساب المزيد من الوزن.

  • الإمساك المزمن أو الإسهال.

  • الجلوس على المرحاض لفترة طويلة.

  • بذل الكثير من الجهد بعد تناول الطعام.

لقد عانيت من الأعراض المصاحبة للعدوى لفترة، ولكن بعد أسبوعين فقط من الاستخدام المنتظم بدأت تختفي تدريجياً.

ولا أنكر أن السرعة التي تظهر بها النتائج هي أكثر ما أبهرني في تجربتي مع مرهم سيلار، لأنه من أفضل الحلول لمشكلة البواسير الخارجية.

لا تفوت أيضًا: تجربتي مع الناسور العصعص


تجربتي مع مرهم سيلار خلال فترة الحمل


تجربتي مع مرهم سيلارتجربتي مع مرهم سيلار

المعاناة من البواسير الداخلية أثناء الحمل كانت من أسوأ التجارب التي مررت بها في حياتي، لكن الحمد لله قمت باستشارة الطبيب في الوقت المناسب، بعد أن شعرت بأعراض مزعجة.

  • الشعور بألم وحكة في منطقة البواسير، وذلك بسبب اندفاع البواسير الداخلية إلى الخارج.

  • ينجم النزيف عن جرح على السطح الخارجي الحساس للبواسير، والذي يحدث عندما تحاول طرد البراز.

أخبرتني أنها أعراض بواسير داخلية، وبعد تشخيصها بإدخال إصبعها في المستقيم بقفاز مطاطي، أكدت لي أن العدوى لم تتطور.

وهو شائع عند النساء أثناء الحمل وفي حالتي يمكن علاجه باستخدام مرهم سيلار الموضعي لأنه يحتوي على مكونات فعالة.

  • تلعب أملاح البحر الميت دوراً فعالاً في تضييق الأوعية الدموية وإعادة الأنسجة التالفة إلى حالتها الأصلية.

  • مستخلص القرنفل فعال في التخدير الموضعي وإزالة الالتهابات والتهيج الناتج عن الإصابة.

ومع ذلك، خلال فترة استخدامه، يجب أن أتعهد بتجنب عدد من العادات التي يمكن أن تلغي فعالية المرهم تماما.

  • ممارسة الجنس الشرجي.

  • اكتساب الوزن الزائد.

  • الإجهاد عند إخراج البراز.

  • تناول الأطعمة الحارة التي تهيج منطقة الشرج.

بالإضافة إلى شرب كمية كبيرة من الماء للوقاية من الإمساك؛ لأنه يزيد الوضع سوءاً، ورغم أنني كنت أخشى استخدام مرهم موضعي على تلك المنطقة، خاصة وأني حامل، إلا أن تجربتي كانت تستحق المشاركة.

واختفت الأعراض المزعجة بعد شهر ونصف من استخدام الجرعات المشار إليها وهي مرتين يوميا، دون أي آثار سلبية على صحتي أو صحة الجنين. ولذلك فهو آمن تماماً على النساء الحوامل، ولكن يجب استشارة الطبيب المختص لاستخدامه.

على الرغم من التأثير الإيجابي لمرهم سيلار في علاج مشاكل البواسير والناسور الشرجي، إلا أن استشارة الطبيب قبل استخدامه أمر لا بد منه. لتجنب الآثار السلبية والنتائج السلبية.