تتعدد مصادر التعلم داخل المدارس حول العالم حيث تلعب دورًا مهمًا في الحصول على المعلومات وتنمية المهارات والخبرات واستيعابها لدى الطلاب.


مفهوم مصادر التعلم


  • كان يعرف العديد من المتخصصين

    تكنولوجيا التعليم


    ينظر المعلمون إلى مصادر التعلم على أنها مجموعة من المعلومات والأدوات التي يرغب الطالب في الوصول إليها

    حل مشكلة التعليم

    التأكد أو صقل خبرته العلمية في مجال معين.

  • مراكز مصادر التعلم هي الجهة المسؤولة عن جمعها وتحريرها في مكان واحد

    التصنيف والفهرسة

    بطريقة يسهل الوصول إليها وتفاعلية للطلاب.


أدوات التعلم عن بعد


  • لقد ذكر الكثير

    مصادر التعلم الإلكترونية

    يتم من خلالها نقل المعلومات والخبرات للطلاب

    شبكات الانترنت

    كما تعتمد على المواد المكتوبة والمسموعة والمرئية، وتتميز مصادر التعلم عن بعد بمراعاة الفروق الفردية وملاءمتها

    للاتجاهات الحديثة

    للتعليم.

أنظر أيضا: مفهوم التخطيط الاستراتيجي في التعليم


أنواع المواد التعليمية في المدرسة


وتتنوع مصادر التعلم وتتنوع تبعاً لاتجاهات التعليم الحديثة التي دعا إليها الكثيرون، فهي كثيرة

المصادر المطبوعة أو المكتوبة

مقابل المصادر الإلكترونية والصوتية والمرئية وغيرها، إليكم مجموعة من أهم مصادر التعلم داخل المدارس:

  1. الكتب المطبوعة

    المجلات والكتيبات

    .

  2. التسجيلات الصوتية

    .

  3. أشرطة فيديو

    التعليمية

    .

  4. المدونات

    ه

    .

  5. عارضات ازياء

    التعليمية والنماذج.

  6. بطاقات

    والببليوغرافيات

    .

  7. مواقع

    الإنترنت والشبكات.

دور مراكز مصادر التعلم في المدارس

للمعلم والطالب دور رئيسي وفعال داخل مركز مصادر التعلم في المدرسة، حيث أن التفاعل بين الأدوار والمشاركة للحصول على أقصى استفادة من هذه الموارد:

دور المعلم:

  • العمل على تنظيم الكتب والمصادر

    طريقة مفهرسة

    بالتأكيد.

  • مساعدة الطلاب على الوصول إلى الموارد التي يحتاجونها في أقل قدر من الوقت والجهد.

  • تطوير المهارات

    بحث واستكشاف

    للطلاب ولا يعتمدون فقط على المصادر الجاهزة.

  • مشاركة الطلاب في العملية

    بحث ورصد وتسجيل

    .

دور الطالب:

  • بحث


    في أكثر من مصدر.

  • للاستفادة منها

    تجارب الآخرين

    من خلال التفاعل والتواصل مع ذوي الخبرة في مجال مصادر التعلم.

  • لا تركز على

    المصادر المقروءة والمطبوعة

    فهو دون غيره يتصف بالركود والقصور.

  • القراءة والبحث المستمر

    تحديث المعلومات

    اليد الأولى الخاصة.

أنظر أيضا: مفهوم التخطيط الاستراتيجي في التعليم


وظائف مركز مصادر التعلم


  • تساهم مصادر ومراكز التعلم في…

    تقديم المعلومات

    هام للطلاب في كافة المجالات.

  • التنظيم والترتيب

    ينمي الكثير من مهارات الإبداع والتفكير العلمي لدى الطلاب.

  • تطوير أفكار الطلاب

    ومساعدتهم في البحث العلمي.

  • مساعدة المعلم

    إنتاج المواد التعليمية

    واستخدام الاستراتيجيات المناسبة للطلاب.


أنواع مصادر التعلم


وفي إطار الحديث عن دور مراكز مصادر التعلم في المدارس، فقد تم تصنيف مصادر التعلم القائمة على المدخل السلوكي للطلاب على النحو التالي:

1-مصادر التعلم المطبوعة

وتتمثل هذه المصادر في الكتب والمجلات المطبوعة والمنشورة، والتي تمثل النسبة الأكبر من اهتمام الطلاب.

2 مصادر الصوت

ويغطي السمع والتسجيلات الصوتية والبث الصوتي، وهذه الموارد مهمة للطلاب ذوي الإعاقة

فئة الصوت

.

3- المصادر المرئية

ويركز على الرؤية ويتم تعلمه من خلال الصور والخرائط الرسومية والرسومات ثلاثية الأبعاد والمتحركة.

فيديو تعليمي

كوسيلة بصرية وصوتية في نفس الوقت.

أنظر أيضا: التعبير التربوي بأهم عناصره


مفاهيم أدوات التعلم المبتكرة


واستكمالاً لحديثنا عن دور مراكز مصادر التعلم في المدارس، ظهرت مؤخراً مجموعة من الابتكارات التكنولوجية التي تساهم في تتويج مصادر التعلم بفائدتها وأهميتها. وتظهر هذه الابتكارات على النحو التالي:

  • تعليم افتراضي

  • التعلم الإلكتروني

  • تفرد التعليم

  • التعليم الذاتي

  • فيديو تفاعلي

  • الوسائط المتعددة والوسائط الفائقة

  • ويب 2 و 3

يمكن استخدام أي من الابتكارات التالية في العملية التعليمية، ومن أهم مميزات مراكز مصادر التعلم ما يلي:

الشمولية

وأن يشمل جميع الأنواع قدر الإمكان.