إن شرح الدرس الخاص بأسلوب المديح واللوم هو أمر يبحث عنه العديد من طلاب المدارس الثانوية. وهو أحد الأساليب الجمالية في اللغة العربية، كما أنه أحد الأساليب البنيوية الموجودة في اللغة، جميعها أساليب تلفت انتباه السامع إلى لغة القرآن الكريم.

أسلوب الثناء واللوم

  • مدح

    إنها طريقة تستخدم عندما تكون الصفة مرغوبة

    جميلة أو حميدة

    أو عندما يطلب الثناء أو الثناء على شخص أو صفة معينة.

  • القذف

    إنها طريقة يمكن استخدامها

    حالة الرفض

    لجودة غير شعبية أو ذات جودة رديئة، أو إذا كان الموضوع يتطلب التهكم أو الاستخفاف بجودة معينة.

أسلوب الثناء واللوم

انظر أيضاً: أنواع الأخبار في اللغة العربية

أركان أسلوب المدح أو اللوم

ويجب عند شرح الدرس أن نتطرق إلى أركان الحمد والذم، وتتكون الطريقة من:

3 ركائز أساسية

وهم على النحو التالي.

  • الركن الأول

    وهو فعل ذم أو مدح، وفي المدح حسن وحسن، وفي الذم ليس هناك خير وشر، والعنصر الثاني هو الموضوع.

  • الركن الثالث

    وهو الذي يذم أو يمدح على وجه الخصوص، وهو الاسم الذي يمدح أو يذم على وجه الذم.

  • نعم الصدق وحسن الخلق

    في هذه الجملة نعم هو فعل الحمد، والشخصية هي الفاعل، والصدق هو الاسم الخاص بالثناء.

  • السلوك المشاغب هو الخيانة

    في هذه الحملة، الشر هو فعل القذف، وحسن الخلق هو الفاعل، والخيانة هي الاسم الخاص بالقذف.

طريقة المدح أو اللوم باستخدام (نعم – سيء)

وطريقة المدح هي باليام وهو فعل المدح، وطريقة الذم هي بالبيسة وهو فعل الذم. “وهناك أشكال كثيرة يكون فيها الفاعل الذي يأتي بعد “يام”.

أسلوب الثناء

ويأتي بعد الشر بأسلوب الذم، وتلك الصور على النحو التالي.

  • يمكن أن يكون الممثل

    بطاقة التعريف

    وكما أن نعم الخلق هي الصدق، وبئس الصديق الخائن، نجد أن كلمة الخلق والصديق تعرفان بـ«كل».

  • ويأتي الموضوع

    مضاف إلى

    والكلمة المشتملة على الكل، مثل نعمة خلق المسلم للأمانة، بئست

    صديق مزيف لشخص ما

    نلاحظ في الجمل السابقة أن الاسم الذي بعد النعم والبايس يتبعه اسم يسمى بعل.

  • وقد يكون الفاعل على هيئة قريب أو قريب، وفي هذه الحالة لا بد من وجود وسيلة أخرى تعبر عن الوسيلة النسبية، وتقف بين الجملة.

    الثناء والخصوصية

    أو القذف ومحددة.

  • نعم من

    الولاء يرافقه

    نعم ماذا يفعل الصدق، نلاحظ في تلك الجمل أن الذي يليه هو جملة فعلية تعتبر جملة نسبية، تماما كما تفعل حملة في

    الحملة الثانية

    .

  • يا للأسف

    الخيانة ترافقه

    ما مدى سوء الخيانة؟ وجاء في تلك الجمل أيضًا بعد ماذا والجمل اللفظية تسمى الجمل النسبية.

  • الموضوع يمكن أن يكون تعبيرا

    الضمير المخفي

    وهي واجبة، ولكنها مميزة بالنكرة، أي موضحة بالتفرقة، مثل: نعم حسب الصدق،

    من السيء أن تكذب

    .

وانظر أيضاً: شرح درس الأسلوب الشرطي

تحليل أسلوب الثناء واللوم بنعم وسيئ

  • فعل التسبيح

    نعم، أو أن الفعل ازدراء سيء في إعرابهم. وهو فعل ماضي متماسك مبني على الفتح.

  • إعراب الفاعل الخاص بالمدح أو الخاص بالاحتقار هو فاعل متأخر، تسبقه جملة خبر متقدمة، والتي

    جملة مدح أو لوم

    الموضوع هو ضمير مخفي.

  • ويمكن أن يأتي بعد فعل الحمد نعم، أو فعل الإدانة بـ بايس النكرة، وهو ما يُفسر على النحو التالي:

    تمييز،

    نعم، مثلاً، خلقوا الصدق، وعبروا عن تمييز في حالة الاتهام وعلامة الاتهام

    فتحة مرئية

    .

تعليقات على أسلوب الثناء واللوم نعم والسيئ

هناك العديد من الملاحظات التي يجب مراعاتها في الأسلوب

الثناء واللوم

مع نعم وسيئة، جاءت تلك التعليقات على النحو التالي.

  • وما يختص بالمدح، أو ما يختص بالذم، يمكن أن يفهم من الكلام، فيجوز إسقاطه، مثل: نعم عاقبة الصالحين.

  • في الجملة السابقة، حذفت كلمة “الجنة” وكان ينبغي أن يكون نصها: “نعم، عاقبة”.

    والصالحون الجنة

    لكن يفهم من الكلام ولذلك حذفت، كما حذفت جملة: “بئس دار الكافرين”.

  • ويمكن إظهار الشكل الخاص للذم أو الثناء بفعل الحمد نعم، أو فعل الذم بايس مثلا الصدق، نعم، حسن الخلق.

  • يمكن وضعها

    التأنيث

    نعم، والفعل سيئ إذا كان الفاعل مؤنثاً. فمثلاً الصفة جيدة: الصدق، والصفة السيئة: الخيانة.

  • هناك كلمة بذيئة يمكن استخدامها بدلاً من كلمة سيئة وتعمل بنفس الطريقة، أي

    سار الفعل بشكل سيء

    على سبيل المثال، أراد الطالب غير النشط.

طريقة المدح أو النقد بـ (مفضل – غير مفضل)

ويستحب التعبير عن المدح، ولا يستحب التعبير عن التحقير، وكلمة “ثا” موضوع

الثناء أو الافتراء

ثم يأتي ما هو خاص بالثناء، أو خاص بالمذموم، مثل: أحب الصدق.

أنظر أيضا: شرح درس اسم المفعول مع الأمثلة

تحليل أسلوب المديح واللوم بالإعجاب وعدم الإعجاب

وفي شرح الدرس نحتاج إلى تحليل أسلوب المدح واللوم مع الإعجاب والكراهية، ويكون التحليل على النحو التالي.

  • من خص بالذم أو من خص بالثناء

    ويعرب دائما بـ “حبا” أو “حبا” فاعلا مؤجلا، ولا يجوز أن يسبقه فعل الحمد “هابا” أو فعل الذم “لا معروف”.

  • اسم الاثبات المتصل ، مفضلا أو غير مرغوب فيه ، يعبر عنه كاسم اشارة مدمج في مكان.

    اسمية فاعلة

    .

  • لا، ويفضل تحليل هذه الجملة على النحو التالي: لا

    خطاب النفي

    والأفضل أن يقسمها إلى قسمين: الحب فعل ماضي موصول مبني على الفتح، واسم إشارة مبني على الرفع.

  • فالكذب يعبر عنه بموضوع مؤجل ولا يفضل معناه في مكان معين

    تحميل الأخبار مقدما

    .

مقارنة بين أسلوبي المديح واللوم

  • وفي نهاية شرح درس المدح واللوم عليك بعمل مقارنة بين أسلوب المدح وأسلوب اللوم ومعرفة الفرق بينهما جيدا.

  • أدوات الثناء

    إنهم نعم وخير ويأتون إلى تكريم أو إنصاف شيء ما، ويمكن مدح الإنسان من خلال أسلوب المدح.

  • وأما الافتراءات فهي خبيثة وغير مرغوب فيها، وفيها هجوم

    ميزة سيئة

    أو يمكنك التهكم على شخص ما بالقذف.

  • يتكون أسلوب المديح عمومًا من فعل الحمد، يليه فاعل المديح، يليه فاعل المديح. أما أسلوب الإدانة فهو عبارة عن فعل اللوم يليه فاعل اللوم. بعد.

    خاص بالتشهير

    .

  • ومعلوم أن المدح والذم جمادات، أي لا يقعان

    صورة زمن المضارع

    والمسألة.

  • الفاعل أنام وسوء يأتي في أشكال مختلفة كما ذكرنا أعلاه، ولكن الفاعل مع ادا و ادا هو اسم اشارة ثا.

  • يمكن أن يكون محددًا للثناء أو محددًا لللوم

    اسم مناسب

    مثل نعم بحسب الصدق، ويمكن وصفها بجملة اسمية، أو يمكن أن تأتي نكرة متصلة بعبارة فعل.

  • إعراب الخاص بالثناء أو الخاص بالازدراء

    نعم وبائسة

    ويعبر عنه بمسند لموضوع محذوف أو موضوع مؤجل في حالة الرفع.

  • وأما “الحب” أو “الحب” وهي خاصة بالمدح أو خاصة بالاستهجان، فيعرب عنها “ذلك”.

    بداية متأخرة

    الآن.