فهرسة الكتب هي عملية أساسية في مجال المكتبات والأبحاث تهدف إلى تنظيم وتصنيف المعلومات التي تحتويها الكتب والمؤلفات. تساعد فهرسة الكتب القراء والباحثين في العثور بسرعة على المادة المطلوبة وتحديد محتوى الكتب. فهو يوفر منهجية مهمة لإدارة واستخدام المصادر المكتوبة بكفاءة.


مفهوم فهرسة الكتب


  • يعرف المختصين

    فهرسة الكتب

    وهو المفتاح أو الدليل الذي يساعد القراء على الوصول إلى كافة الكتب والمجلدات التي يرغبون بها، بصيغتها التقليدية والإلكترونية.

  • فبينما كان الفهرسة في الماضي يقتصر على المكتبات التي لها كيان وحضور مادي، أصبح في العصر الحديث معنى الفهرسة.

    الفهرسة الإلكترونية

    وأيضا عبر الإنترنت وقواعد البيانات.

أنظر أيضا: مقال عن القراءة وأهميتها مع عناصرها كاملة


أنواع الفهرسة


وتصنف الفهرسة حسب أنواعها إلى فهرسة وصفية وفهرسة موضوعية، ويختلف كل منهما حسب الاستخدام والطريقة والغرض المراد تحقيقه:

أ

للفهرسة الوصفية

  • هذا النوع

    الفهرسة

    من خلال وصف كل ما يتعلق بالمادة العلمية سواء كان المؤلف واسم المادة ومكان النشر والسنة وغيرها، مما يسهل الوصول إلى المادة العلمية وتوضيح الفرق بين هذه المادة وغيرها من المواد. معروف.

الفهرسة الموضوعية

  • تتميز فهرسة المواضيع بوصف العناوين والموضوعات، وتصنيفها بترتيب رقمي محدد، ووضعها في مكان يسهل الوصول إليه.

  • ويتميز هذا النوع أيضًا بالجمع

    مقالات علمية

    يتم تنظيمه بناءً على مواضيع وفئات رئيسية مماثلة.


نماذج الفهرس


تأخذ الفهرسة أشكالًا عديدة، منها ما يلي، ولكل منها استخداماته وفوائده الخاصة:

  • الفهرس على شكل كتب

ويتم البحث في هذا الفهرس كالكتاب المطبوع الذي يحتوي على كافة البيانات والببليوغرافيا ومجموعة المراجع التي بدورها تساهم في تحقيق موضوع معين في كتاب معين.

ويعني قواعد البيانات في شكل إلكتروني والقدرة على تصفح وعرض قواعد البيانات وتخزين الموارد المختلفة.

  • بطاقات الفهرسة

وهذا النوع هو الأسهل والأكثر شيوعا في المكتبات، لأنه يستخدم مجموعة من البطاقات يكتب عليها اسم الكتاب وسنة النشر واسم الناشر وسلسلة من البيانات بالإضافة إلى العنوان الأساسي. لسهولة التصفح.

  • الفهرس المعبأ

وهي عبارة عن فهرس بطاقات يتم تجميعه في مجلدات أو ملفات يمكن استخدامها للبحث عن كتاب معين في مجال معين.

شاهد أيضاً: كيف تكتب السيرة الذاتية؟


كيف تتم فهرسة الكتب في المكتبات؟


وفي سياق الحديث عن فهرسة الكتب في المكتبات، فإن طرق فهرسة الكتب كثيرة ومتنوعة، ولكن هناك طريقة متفق عليها لتصنيف الكتب المطبوعة، وتتمثل في الخطوات الإجرائية التالية:

  1. يتم تصنيف الأسماء وفهرستها بناءً على اسم المؤلف حسب الترتيب الأبجدي.

  2. ويتم الترتيب بناءً على اسم الفصل أيضًا بنفس الطريقة، وهو ما يسمى أبجديًا.

  3. يستخدم فهرس المواضيع موضوعات مرتبة أبجديًا.

  4. عند البحث عن موضوعات معينة يتم البحث والثقة باستخدام الأنواع الثلاثة السابقة.

  5. ومن الجدير بالذكر أن هناك أنواعًا عديدة من الفهرسة المستخدمة للكتب والمجلدات، سواء المطبوعة منها أو الإلكترونية.


الفهرسة الإلكترونية


  • الفهرسة الإلكترونية هي تطور طبيعي

    للفهرسة التقليدية

    وظهرت نتيجة التطور التكنولوجي وانتشار الابتكارات بكافة أشكالها.

  • وكان المتخصصون أيضًا على دراية بالفهرسة

    في شكل إلكتروني

    تستخدم جهاز الكمبيوتر الذي يتم تخزين كافة البيانات والمعلومات الخاصة بالكتب والمراجع والمصادر المختلفة، بحيث يمكن الرجوع إليها واسترجاعها في أي وقت من خلال استخدام بعض

    الكلمات الدالة

    اسم المجلد وتاريخ النشر وغيرها من المعلومات.

أنظر أيضا: بحث في أهمية القراءة


برامج الفهرسة الإلكترونية


  • ونواصل حديثنا عن فهرسة الكتب في المكتبات، فهناك العديد من البرامج والأنظمة المسؤولة عن الفهرسة الإلكترونية، والتي تتمثل في نظام EDMS، وهو النظام المسؤول عن إدارة الملفات والسجلات، بدءاً من تسجيلها وتدوينها ورفعها. لهم في.

    قواعد بيانات

    ضخمة والعمل على تذكرها في الوقت المناسب.

  • ويستخدم هذا النظام

    كبيئة إلكترونية

    ويعمل وفق نظام واسع يربط المعلومات ببعضها البعض.

  • نظام إدارة الوثائق الإلكترونية

    يساعد على ربط مختلف الأنظمة الأخرى، وهذا النظام لديه القدرة على العمل في بيئة الويندوز وغيرها من واجهات التفاعل المختلفة.