اللجوء للقاصرين في ألمانيا، تعد ألمانيا إحدى الدول الرائدة في مجال حقوق الإنسان لأنها ملتزمة بحماية حقوق جميع الأشخاص، بما في ذلك الأطفال. تمنح ألمانيا الأطفال اللاجئين نفس الحقوق التي يتمتع بها الأطفال الألمان، بما في ذلك الحق في التعليم والرعاية الصحية والحماية من العنف.

اللجوء للقاصرين في ألمانيا

اللجوء للقاصرين في ألمانيا

تعريف القاصر غير المصحوب

الطفل غير المصحوب هو طفل يقل عمره عن 18 عامًا ويدخل بلدًا غير مصحوب بوالديه أو أحد أفراد الأسرة الموثوق بهم وغالبًا ما فر من بلده الأصلي بسبب الحرب أو الاضطهاد أو العنف.

إجراءات اللجوء للقاصرين في ألمانيا

لتقديم طلب اللجوء في ألمانيا، يجب أن يصل الطفل غير المصحوب أولاً إلى ألمانيا، وبعد ذلك يمكنه تقديم طلب اللجوء إلى الوكالة الألمانية للهجرة واللاجئين (BAMF).

يجري BAMF مقابلة مع الطفل غير المصحوب ويسأله عن أسباب الهروب من بلده الأصلي. بناءً على هذه المقابلة، يقرر BAMF ما إذا كان الطفل مؤهلاً للحصول على اللجوء أم لا.

إذا قرر BAMF أن الطفل مؤهل للحصول على اللجوء، فإنه سيحصل على تصريح إقامة لمدة ثلاث سنوات، وبعد ذلك يمكن للطفل التقدم بطلب للحصول على الجنسية الألمانية.

المساعدة الاجتماعية والطبية للاجئين القاصرين في ألمانيا

يحق للأطفال اللاجئين في ألمانيا الحصول على المساعدة الاجتماعية والطبية. تشمل المساعدة الاجتماعية ما يلي:

  • المساعدة المالية الأساسية: ويتلقى الأطفال اللاجئون الدعم المالي الأساسي من الحكومة الألمانية، وهو ما يكفي لتلبية احتياجاتهم الأساسية مثل الغذاء والسكن والملبس.
  • المساعدة في السكن: ويتلقى الأطفال اللاجئون أيضًا مساعدة سكنية من الحكومة الألمانية، مما يساعدهم على دفع إيجارهم.

إقرأ أيضاً……

طبيب عربي في الطب الباطني في ألمانيا.

طبيب أمراض النساء في ألمانيا.

الأطباء العرب في آخن.

  • تعليم: للأطفال اللاجئين الحق في التعليم المجاني في ألمانيا.
  • الرعاىة الصحية: يحق للأطفال اللاجئين الحصول على رعاية صحية مجانية في ألمانيا.

التحديات التي يواجهها الأطفال اللاجئون في ألمانيا

يواجه اللاجئون القاصرون في ألمانيا العديد من التحديات، بما في ذلك:

  • اللغة: لا يجوز للأطفال اللاجئين التحدث باللغة الألمانية، مما قد يشكل عائقًا أمام اندماجهم في المجتمع الألماني.
  • الصدمة النفسية: قد يتعرض الأطفال اللاجئين لصدمات نفسية نتيجة الأحداث التي مروا بها في بلدهم الأصلي مما قد يؤثر على صحتهم النفسية والعاطفية.
  • تمييز: قد يتعرض الأطفال اللاجئين للتمييز في المجتمع الألماني، مما قد يؤثر على ثقتهم بأنفسهم وقدرتهم على الاندماج في المجتمع.
اللجوء للقاصرين في ألمانيا

جهود الحكومة الألمانية لدعم اللاجئين القاصرين

تبذل الحكومة الألمانية جهودًا لدعم اللاجئين القاصرين، بما في ذلك:

  • توفير دور رعاية خاصة للأطفال اللاجئين غير المصحوبين بذويهم: توفر الحكومة الألمانية دور رعاية خاصة للأطفال اللاجئين غير المصحوبين، حيث يتم الاعتناء بهم حتى يتم العثور على أسر بديلة لهم.
  • توفير برامج التعليم والتدريب للأطفال اللاجئين: تقدم الحكومة الألمانية برامج تعليمية وتدريبية للأطفال اللاجئين، لمساعدتهم على تعلم اللغة الألمانية والاندماج في المجتمع الألماني.
  • دعم الصحة النفسية للأطفال اللاجئين: تقدم الحكومة الألمانية الدعم النفسي للأطفال اللاجئين وتساعدهم على التغلب على الصدمات النفسية التي تعرضوا لها.

لجوء القاصرين في ألمانيا ألمانيا بلد يرحب بالأطفال اللاجئين، وتحاول الحكومة الألمانية توفير الحماية والمساعدة للأطفال اللاجئين الذين يحتاجون إليها.