ويوضح الرسم أدناه الطبقات الجيولوجية للصخور التي تحتوي على الحفرياتسؤال مهم ومثير للاهتمام تطرحه مادة الجغرافيا، والذي يهدف إلى تمكين الطلاب من فهم آلية تكوين الحفريات وأنواع الطبقات الجيولوجية التي يتكون منها كوكب الأرض. وتعتبر الحفريات والطبقات الجيولوجية صفحات في كتاب تاريخ الأرض. ومن الضروري معرفة إجابة هذا السؤال وفهم كيفية تشكل الحفريات أو الحفريات، وهذا ما سنقدمه لكم على موقعنا.كيف“أفضل موقع للإجابة على جميع أسئلتك.

عناصر المقالة

ويوضح الرسم أدناه الطبقات الجيولوجية للصخور التي تحتوي على الحفريات

ويوضح الرسم أدناه الطبقات الجيولوجية للصخور التي تحتوي على الحفرياتحيث أن الطبقة (F) هي الطبقة الجيولوجية العليا، بينما الطبقة الجيولوجية (A) هي الطبقة الأعمق، لذا: أي مما يلي هو الإجابة الصحيحة؟

الجواب على السؤال: الرسم أدناه يوضح الطبقات الجيولوجية للصخور التي تحتوي على الحفريات

الإجابة الصحيحة على السؤال: الرسم أدناه يوضح الطبقات الجيولوجية للصخور التي تحتوي على حفريات هو: الحفريات الموجودة في الطبقة الجيولوجية (أ) هي الأقدم، لأنها موجودة في الطبقة الأعمق.

ويمكننا تفسير إجابة السؤال: الرسم أدناه يوضح الطبقات الجيولوجية للصخور التي تحتوي على الحفريات كما يلي:

تتشكل الحفريات عندما تموت الكائنات الحية وتدفن بسرعة بواسطة الرواسب. مثل عندما تكون مغطاة بالطين أو الرمل أو الرماد البركاني. وبمرور الوقت، تتحلل الأنسجة الرخوة لهذه الكائنات الميتة، تاركة وراءها عظامًا أو أصدافًا. ثم يتراكم المزيد من الرواسب أو الرماد البركاني فوق الكائن المدفون، وفي النهاية تتصلب جميع الطبقات لتشكل الصخور. وبعد مرور آلاف السنين، تشكلت العديد من الطبقات الجديدة فوق الطبقات القديمة. ولذلك فإن الحفريات الموجودة في الطبقة (أ) هي الأقدم لأنها موجودة في الطبقة الأعمق.

انظر أيضا: نموذج إجابة امتحان الجيولوجيا للصف الثالث الثانوي 2024.

الجواب على السؤال: الرسم أدناه يوضح الطبقات الجيولوجية للصخور التي تحتوي على الحفريات

أنواع الطبقات الجيولوجية

وبعد أن تعرفنا على إجابة السؤال: الرسم أدناه يوضح الطبقات الجيولوجية للصخور التي تحتوي على حفريات، سنتعرف على أنواع الطبقات الجيولوجية للأرض. تنقسم طبقات الأرض إلى 4 طبقات رئيسية، مرتبة من الخارج إلى الداخل على النحو التالي:

  • وَردَة: هي الطبقة الجيولوجية الخارجية التي نعيش عليها. كما أنها صلبة ورقيقة مقارنة بالطبقات الأخرى.
  • الشال او الوشاح: يقع بين القشرة وفوق اللب الخارجي. ويبلغ متوسط ​​سمكها حوالي 2900 كم. ويمثل 68.3% من كتلة الأرض.
  • اللب الخارجي: وهي طبقة يتراوح عمقها بين 2885-5155 كيلومتراً، وتمثل 29.3% من كتلة الأرض.
  • النواة الداخلية: وهو بحجم قمر الأرض تقريباً، ويقع على عمق 5150-6370 كيلومتراً تحت سطح الأرض. كما أنه يولد حرارة قريبة من درجة حرارة سطح الشمس، وتشكل 1.7% من كتلة الأرض.

انظر أيضا: بحث قصير عن الكوكب الحار بحث عن الكوكب الحار في النظام الشمسي.

كيف تتشكل الحفريات؟

هناك خمس طرق شائعة لتشكل الحفريات داخل الطبقات الجيولوجية:

  • التمعدن: ويحدث عندما تدخل المعادن الذائبة في المياه الجوفية إلى الفراغات الموجودة في النباتات أو الحيوانات الميتة، ومن ثم تتبلور المعادن الذائبة وتشكل صخوراً تأخذ شكل الحيوان أو النبات. مثل الأسنان والعظام والأصداف والخشب.
  • انطباعوفي هذه الطريقة تختفي أنسجة الكائن الحي بعد الموت بسبب العمليات التي تتم بعد الدفن. مثل تدفق المياه الجوفية، التي تترك فراغاً في شكل الكائن الحي، ومن ثم تأتي المعادن لتملأ هذا الفراغ، لتشكل نموذجاً معدنياً للكائن الحي، مثل اللافقاريات البحرية.
  • العنبر: يمكن أن يحافظ الكهرمان على الكائنات الحية، بشرط أن يحيط بها بالكامل. وبعد أن يتصلب الكهرمان، يتشكل كهرمان ذهبي يحافظ على الحفريات لمدة تصل إلى 100 مليون سنة.
  • الحفريات الأثرية: ويقصد بها آثار الكائن الحي التي تسجل نشاطه خلال حياته، مثل آثار الأقدام أو الأعشاش أو الجحور أو البراز المتحجر.
  • حفريات الأنسجة الرخوة: ويشمل ذلك الجلد والعضلات والأعضاء الداخلية للكائنات الحية، والتي تخضع لظروف خاصة مثل الاحترار السريع والبيئات المنخفضة الأكسجين التي تمنع انهيار الأنسجة الرخوة.

أنواع الحفريات

هناك أنواع متعددة من الحفريات في الطبقات الجيولوجية، ومن أكثرها شيوعاً:

  • حفريات الجسم: وهي الحفريات التي تحتوي على البقايا الكاملة للكائنات الحية القديمة، بما في ذلك الأنسجة الرخوة.
  • القوالب: هذه هي البصمات التي تركتها الهياكل العظمية على الصخور المحيطة. مثل عظام الديناصورات تحت طبقات من الرواسب.
  • التمعدن والحفريات: مثل الخشب المتحجر، فهو ثقيل بسبب محتواه المعدني.
  • اثار الاقدام: تتشكل عندما تتصلب آثار الأقدام على الطين.
  • تصلب البراز: يوفر معلومات حول النمط الغائي للكائنات الحية.

وهكذا عرفنا إجابة السؤال ويوضح الرسم أدناه الطبقات الجيولوجية للصخور التي تحتوي على الحفريات. ومن الجدير بالذكر أن دراسة الطبقات الجيولوجية والحفريات الموجودة فيها هو علم بحد ذاته، وله فضل كبير في فهم آلية تكوين الأرض، وطبيعة الحياة في العصور القديمة، وتفسير الظواهر المختلفة مثل البراكين، والزلازل. ، و اخرين.