العلوم والتكنولوجيا

جيمس ويب يلتقط صوراً لسحابة ضخمة من الغبار

جيمس ويب يلتقط صوراً لسحابة ضخمة من الغبار

قرائنا هم من مستخدمي Telegram
يمكنك الآن متابعة آخر الأخبار مجانًا من خلال تطبيق Telegram
انقر هنا للاشتراك

باريس: كشف تلسكوب جيمس ويب الفضائي يوم الأربعاء عن صور جديدة مذهلة لسحابة غبار ضخمة على شكل ساعة رملية تحيط بنجم متشكل.

تم رصد هذه الغيوم البرتقالية والزرقاء ، التي لم تُرَ من قبل ، بواسطة أداة التلسكوب “Nircam” ، التي تعمل في الأشعة تحت الحمراء القريبة ، والتي لا يمكن رؤيتها بالعين البشرية.

يقع البروتوستار المسمى Protostar L1527 في كوكبة الثور ويحجبه طرف قرص دوار من الغاز في عنق الساعة الرملية.

وقالت وكالة الفضاء الأمريكية (ناسا) ووكالة الفضاء الأوروبية في بيان مشترك إن الضوء المنبعث من هذا النجم “يتسرب” من أعلى وأسفل القرص ، مما يسمح له بإضاءة الغبار المحيط به.

تتكون الغيوم من اصطدام المواد المقذوفة من النجم مع المواد المحيطة. تكون طبقة الغبار أرق في الصناديق الزرقاء ، بينما تكون أكثر سمكًا في الصناديق البرتقالية.

يبلغ عمر النجم الأولي 100000 عام فقط وهو في مراحله الأولى من التكوين ، غير قادر على توليد طاقته الخاصة حتى الآن.

وقال بيان الوكالتين إن القرص الأسود المحيط به ، وهو بحجم نظامنا الشمسي ، سيزود النجم الأولي بالمواد حتى يصل إلى “الكمية اللازمة لبدء الاندماج النووي”.

دورة حياة النجم

وأضاف البيان: “في النهاية ، تعطي صورة L1527 هذه فكرة عن شكل الشمس ونظامنا الشمسي في مراحلهما الأولى”.

تقع سحابة الثور الجزيئية على بعد 430 سنة ضوئية من الأرض وهي موطن لمئات من الكوازارات المتكونة.

جيمس ويب ، الذي تم الكشف عن صوره الملونة الأولى في يوليو ، يلتقط صوراً للكون على بعد 1.5 مليون كيلومتر من الأرض.

أحد الأغراض الرئيسية لهذا التلسكوب الذي تبلغ تكلفته 10 مليارات دولار هو دراسة دورة حياة النجوم.

السابق
كتاب العناوين يتتبع تاريخ إنشاء الطرق وأشهر شوارع العالم
التالي
صور الأشعة فضحته.. حشر مخدرات في أمعائه للدخول إلى الأردن