أخبار دوليّة

دراسة صادمة.. إمدادات الغاز الطبيعي المسال العالمية “بيعت” لسنوات

دراسة صادمة.. إمدادات الغاز الطبيعي المسال العالمية "بيعت" لسنوات

حذرت اليابان من أن المنافسة العالمية على الغاز الطبيعي المسال ستشتد خلال السنوات الثلاث المقبلة بسبب نقص الاستثمار في العرض.

تم بيع عقود الغاز الطبيعي المسال طويلة الأجل التي تبدأ قبل عام 2026 ، وفقًا لمسح للشركات اليابانية أجرته وزارة التجارة ونشر يوم الاثنين.

هذه الأنواع من العقود ضرورية للمشترين لأنها توفر أسعارًا مستقرة وإمدادات موثوقة لسنوات قادمة.

تتدافع البلدان في جميع أنحاء العالم لتأمين إمدادات الغاز لتغذية محطات الطاقة ووقود التدفئة من المصدرين الرئيسيين مثل قطر والولايات المتحدة ، لكن هناك القليل من الإمدادات الجديدة قبل عام 2026.

في غضون ذلك ، قالت بلومبرج إن أوروبا تسابق لاستبدال الغاز عبر خطوط الأنابيب الروسية بالغاز الطبيعي المسال مع تفاقم النقص العالمي في الوقود ، وراجع موقع العربية نت.

هذا يعني أنه سيتعين على المستوردين الاعتماد بشكل أكبر على السوق الفورية المتقلبة والمكلفة ، والتي يتم تداولها حاليًا أعلى بثلاث مرات تقريبًا من العقود طويلة الأجل.

تم بيع حوالي 30 في المائة من شحنات الغاز الطبيعي من خلال السوق الفورية العام الماضي ، وفقًا للمجموعة الدولية لمستوردي الغاز الطبيعي المسال.

تستعد اليابان لتصبح أكبر مستورد للغاز الطبيعي المسال في العالم هذا العام ، حيث أن الغاز المسال هو أفضل خيار في البلاد لتوليد الطاقة.

تقول وثيقة وزارة التجارة اليابانية إن نقص الاستثمار في مشاريع تصدير الغاز الطبيعي المسال يعني أن الإمدادات ستكون ضيقة للغاية لسنوات قادمة.

وإذا تم إغلاق خط الأنابيب الروسي إلى أوروبا تمامًا ، فقد يشهد العالم عجزًا قدره 7.6 مليون طن من الغاز الطبيعي المسال بحلول يناير 2025 ، أي ما يعادل شهرًا من الواردات إلى اليابان ، وفقًا للوثيقة.

تتخذ اليابان خطوات لزيادة أمن الطاقة من خلال تمكين الحكومة من شراء الغاز الطبيعي المسال في السوق الفورية عندما تكون الشركات غير قادرة على القيام بذلك.

السابق
ما هي متلازمة التراجع الذيلي المصاب بها الشاب غانم المفتاح؟
التالي
بعد الهجوم عليها بسبب تشبهها بـ “شاكيرا”.. ميريام فارس تخرج عن صمتها وتكشف مفاجآت بشأن أغنية مونديال قطر