ترفيه

شاهد .. بندم شديد سهير رمزي تكشف .. كيف احتال عليها دنجوان الشاشة رشدي اباظة واخذ منها كل ما يريد امام الكاميرا وخلفها- تفاصيل ساخنة

شاهد .. بندم شديد سهير رمزي تكشف .. كيف احتال عليها دنجوان الشاشة رشدي اباظة واخذ منها كل ما يريد امام الكاميرا وخلفها- تفاصيل ساخنة

انتم تشاهدون النبأ الآن وبأسف شديد تكشف سهير رمزي .. كيف خدعت دينجوان على الشاشة رشدي أباظة وأخذ منها كل ما يريده أمام وخلف الكاميرا – تفاصيل ساخنة ، والآن مع التفاصيل

الرياض – رويدة بن عباس – 11/21/2022 الساعة 5:07 مساءً | اتبع المفضلة

روت الفنانة المعتزلة ، سهير رمزي ، قصة نوادر في برنامج تلفزيوني مع الفنان الراحل عادل أدهم ، أثناء تصوير فيلم “المذنبون” عن قصة نجيب محفوظ عام 1975 م.

وقالت: “أنا صديق جيد للفنان عادل أدهم ، وقد مثلنا في عدة أفلام للمذنبين ، لكن هذا الفيلم كان تجربة مختلفة”.

تقول سهير رمزي: المخرج سعيد مرزوق أعطاني تعليمات قبل تصوير المشهد ، وعرفت أنني سألكم “عادل أدهم” في وجهي ، وسيواجهني بضربات ، وهذا الوضع لم يكن غريبًا علي ، وحوالي حادثةها مع رشدي أباظة ، يتحدث “رمزي” عن اليوم الذي لاحظ فيه رشدي أن أباظةها كانت متوترة قبل تصوير مشهد جريء في فيلم “ثم تشرق الشمس” ، فاقترب منها وحاول تهدئتها.

تتابع سهير قصتها من خلال برنامج “Massaged from the show” على شاشة الحياة ، وتقول: “أباظة كان مثل أخ لي ، وعندما لاحظ توتري وإحراجي من المشهد نحن على وشك اللعب ، لقد اعتنى بي وفوجئت أنه قدم لي شوكولاتة لأشعر بالاطمئنان ، وظل ينصحني بالتخلي عن حذرتي وأن أصبح “استرخاء” لأنني إذا فشلت سأكتب شهادة وفاتي كممثلة ، وكان هذا الفعل تأثير السحر على روحي لأنه تم بسلام ،

ومنذ ذلك الحين اعتبرت رشدي صديقًا للعائلة “. وأضافت:” مع تقارب علاقتي معه ، دعته والدتي إلى المنزل ، لكنها أخبرته أننا سنبقى في المرآب ولن نعود إلى المنزل. في المنزل ، لأنه عندما يغمى عليه من الكحول ، فإنه يخلق حالة من الفوضى ويحطم العالم.

وكثرت الإشاعات أن رشدي أباظة أعطاها الشوكولاتة لأن فمها كانت رائحته كريهة ، لكنها في الواقع قصة ملفقة ، وهي مرتبطة بفنانة أخرى ، وليست سهير رمزي.

السابق
تغريدة “للكبار فقط”.. ماذا يريد ماسك من ترامب بعد صورة “المرأة العارية”
التالي
«من العناد ما قتل».. «أحمد زكي» أخفى فقدانه للبصر ليكمل «حليم»