ترفيه

(عصير الكتب) تفوز بجائزة عبدالعزيز المنصور للناشر العربي في …

(عصير الكتب) تفوز بجائزة عبدالعزيز المنصور للناشر العربي في دورتها الرابعة


(MENAFN- وكالة الانباء الكويتية (كونا))

الكويت – 16 – 11 (كونا) – فازت دار النشر (عصير الكتب) اليوم الاربعاء بجائزة عبدالعزيز المنصور للناشر العربي في نسختها الرابعة.
وقال ممثل وزيرة الاعلام والثقافة ووزير شؤون الشباب راعي الجائزة ونائب الامين العام للمجلس الوطني للثقافة والفنون والآداب سلطان الديحاني في كلمة أن الجائزة تثري الوعي الثقافي والاهتمام بقطاع النشر العربي لما لها من تأثير كبير على المجتمعات وبناء ثقافتها.
وأكد الديحاني أن جائزة عبدالعزيز المنصور تكللت بالنجاح بفضل جهود القائمين عليها ، معربا عن خالص امتنانه للقائمين على الجائزة ولضيوفه الكرام.
من جهته ، قال هيثم حافظ رئيس لجنة التطوير المهني باتحاد الناشرين العرب والمشرف على الجائزة ، في كلمة مماثلة ، فوز (كتاب العصير) عن رواية عمرو عبد الحميد (الفتاة ذات الياقة الزرقاء).
وأضاف حافظ ، وهو أيضًا رئيس اتحاد الناشرين السوريين ، أن الجائزة تهدف إلى دعم دور النشر العربية وتخصص كل عام لشكل من أشكال المعرفة لدعمها على مستوى العالم العربي ، وأشاد بعدد المتقدمين. في هذه الطبعة ومستوى المنافسة.
وعبر عن فخره برعاية الجائزة من وزير الإعلام والثقافة ووزير الدولة لشؤون الشباب عبد الرحمن المطيري مما يؤكد استعداد الكويت لدعم المثقفين والكتاب والناشرين العرب.
رئيس لجنة تحكيم الجائزة د. من جانبه ، قال إيهاب النجدي ، إن جائزة هذا العام كانت موضوعاً منفصلاً للخيال العلمي ، مشيراً إلى أن الكتاب الفائز كان ذا جودة عالية من حيث الإخراج والأعمال الفنية والتميز. طباعة الكتاب بالإضافة إلى مزج الكتاب بين الخيال والتطلع العلمي إلى المستقبل وجودة السرد.
بدوره هنأ مؤسس الجائزة عبدالعزيز المنصور الدار الفائزة في نسختها الرابعة وأكد على استمرار واستمرار الجائزة كل عام لدعم الكتاب والناشرين والمهتمين في المجال الثقافي.
في يوليو 2019 ، وافق اتحاد الناشرين العرب على رعاية د. جائزة (عبدالعزيز المنصور) دعماً للناشر العربي كأول جائزة مخصصة للناشر العربي بهدف النهوض بصناعة النشر العربية والناشر للتمسك بحقوق الملكية الفكرية وجودة المطبوعات.
وخصصت الدورة الأولى لعام 2019 لإصدارات قصص الأطفال منذ الولادة وحتى سن السادسة وفازت بها دار نهضة مصر. وخصصت الدورة الثانية لعام 2020 لقصص الأطفال من سن السادسة إلى التاسعة وفازت بها دار الساقي.
أما الدورة الثالثة عام 2021 فكانت في مجموعة قصص الكبار ، وتضاعفت قيمة الجائزة إلى 20 ألف دولار ، وتعادلت المكاسب بين دار العين ودار الفاروق.
يشار إلى أن الجائزة تحمل اسم مؤسس المكتبة في الكويت (ذات السلاسل) د. عبد العزيز المنصور ، الذي أسس إحدى أشهر دور النشر في الكويت والعالم العربي ، وساهم في نشر وتوزيع آلاف الكتب العربية في مختلف المجالات على مدار حوالي نصف قرن (متأخر).

MENAFN16112022000071011013ID1105195737




إخلاء المسؤولية القانونية: توفر شبكة الخدمات المالية للشرق الأوسط وشمال إفريقيا المعلومات “كما هي” دون أي تمثيل أو ضمان من أي نوع … صريح أو ضمني. حيث أن هذا إخلاء مسئوليتنا عن ممارسات الخصوصية أو محتوى المواقع المضافة داخل شبكتنا ، بما في ذلك الصور ومقاطع الفيديو. للأسئلة حول استخدام وإعادة استخدام مصدر المعلومات هذا ، يرجى الاتصال بموفر المقالة المذكورة أعلاه.

السابق
بعد ان ساندها في أزمتها.. شيرين عبد الوهاب ترد على حمادة هلال وتوجه له هذه الرسالة
التالي
من أنتي عشان تصارخين على المهندسين الكويتيين • صحيفة المرصد