أخبار دوليّة

عقب مصافحة السيسي وأردوغان.. تغييرات إخوانية في تركيا

تركيا تواصل إدراج عناصر ومذيعي الإخوان بأكواد الإرهاب

بعد المصافحة الأخيرة بين الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي والرئيس التركي رجب طيب أردوغان في الدوحة خلال تواجدهما في افتتاح مونديال 2022 الليلة الماضية ، والتأكيد على عمق العلاقات بين البلدين والشعبين. سادت حالة من الخوف بين صفوف الإخوان وعناصرها في تركيا.

قرر قادة المجموعة على الفور تغيير استراتيجيتهم ، لمواكبة هذه التغييرات وتجنب تعريض المنظمة لأي عواقب للمصالحة والتطبيع المتوقعين.

تغيير الأسماء

وكشفت مصادر لـ Al-Arabiya.net أنه تم الاتفاق على تغيير أسماء الكيانات والجمعيات والشركات التابعة للتنظيم في تركيا خوفا من تجميدها أو إلغائها من قبل السلطات التركية ، مثل جمعية الصحفيين المصريين بالخارج ، و كيان الجالية المصرية يسيطر عليه قيادي الإخوان عادل رشيد ومحمد نصر الدين الغزلاني المتهم في قضية كرداسة.

بالإضافة إلى ذلك ، قرروا تغيير أسماء الجمعيات التي تحمل دلالة الإخوان ، مثل “جمعية رابعة” والهيئات التي استنكرت الإطاحة بحكم الإخوان في مصر ، مثل “برلمانيون ضد الانقلاب” و “برلمانيون ضد الانقلاب”. طلاب ضد الانقلاب “وآخرون.

علم الإخوان (أ ف ب)

كما اتفقا على منع استخدام مصطلح “الانقلاب” على جميع قنوات الاخوان الفضائية العاملة في تركيا والبث من اسطنبول.

اعتقال إعلامي

وفي سياق متصل ، كشفت المصادر عن اتهام الصحفي الإخواني حسام الغمري ، المحتجز حاليًا في سجن حدودي ، بالتواصل نيابة عن جهات خارجية والإضرار بالمصالح التركية.

يشار إلى أن السلطات التركية اعتقلت الغمري وعددًا من الإعلاميين وأعضاء جماعة الإخوان المسلمين بتهمة التحريض على العنف والفوضى في مصر ، فيما عُرف بحركة 11-11 ، وتقديم الدعم الفني والفني والإعلامي. دعم قناة الاخوان الفضائية الجديدة “الحرية 11-11” التي تبث من فيتنام ضد القاهرة.

وسبق أن وضعت السلطات التركية عددا من المذيعين على القنوات الفضائية للإخوان في اسطنبول وأدرجت قيادات منتسبة للجماعة كإرهابيين بينهم الفنان هشام عبد الله وقيادي الإخوان الذي عمل في مكتب القس الراحل الإخواني يوسف القرضاوي. وطالبوا بوقف التحريض ضد السلطات المصرية ، كما منعوا ظهور المذيع الإخواني هيثم أبو خليل على قناة الشرق ، وحسموا برامج 4 مذيعين للإخوان ، معتز مطر ، ومحمد ناصر ، وحمزة زوبع ، و. الفنان هشام عبد الله ، الذي أجبر البعض منهم على مغادرة البلاد ، مثل مطر ، الذي توجه إلى العاصمة البريطانية لندن وتولى قيادة قناة فضائية جديدة تابعة للإخوان المسلمين تسمى “الشعب”. .

السابق
صورة نادرة جدا للزعيم عادل إمام مع زوجته أثناء الخطوبة.. بدت كالأميرات بجانبه!!
التالي
أعراض الهوس بالرياضة.. اكتشفي خطورتها