التخطي إلى المحتوى

مرّت سلسلة PES بتغييرات كثيرة لم تتوقف على انتقال إلى تسمية eFootball بل تمثلت في التحول عن استراتيجية النشر السنوي وتطبيق نموذج الألعاب المجانية وإجراء تعديلات على نظام اللعب وغيره، وكل هذا الانتقال حدث عبر محرك جديد بالكامل للسلسلة وهو محرك التطوير المعروف Unreal Engine.

مع أن شركة Konami سبق وشوقت سابقاً إلى هذا الانتقال ولكنه لم يكن بالأمر السهل بل عمل فريق التطوير على مر سنة كاملة تصميم محرك التطوير الأنسب بالسلسلة استناداً على محرك Unreal Engine 4 مع تعديلات وتغييرات، ولكن لماذا قامت الشركة بهذا الانتقال رغم امتلاكها محرك خاص بالسلسلة؟

تحدثت الشركة عن ذلك في تعليقاتها الرسمية الجديدة، حيث أشارت إلى وجود المزيد من الخيارات أمامهم لالتماسها في المحرك الجديد وهنالك الكثير من الأشخاص الذي يستخدمون Unreal Engine وبالتالي يوجد خبرات كثيرة للاستفادة منها بالأخص فيما يتعلق حالة الانتقال التي شهدتها السلسلة.

وتقول الشركة أن إمكانية الاستفادة من خبرات الآخرين والتعلم منهم كانت عنصراً جوهرياً لفريق تطوير eFootball، كما وتقول Konami في متابعة حديثها عن الموضوع بأن محرك Unreal ممتلئ بالميزات ومنفتح لعدد كبير من المستخدمين مما ساعد على تقليل الموارد والجهود الضائعة والتركيز على تطوير ما يحتاج الفريق إليه في تحويل السلسلة.

هذا وتهدف كل هذه المساعي نحو التوصل إلى الأفضل من كلا العالمين : استخدام محرك Unreal كقاعدة رئيسية ذو شعبية كبيرة ومن أكثر محركات الألعاب دعماً حول العالم، وأيضاً إمكانية تخصيص المحرك مما يسمح للشركة التحكم عن قرب أكثر في عملية التطوير والصقل للعبة eFootball عبر أدوات تطوير مصممة خصيصاً لهذا الهدف.

وقد كان هذا التوجه المزدوج ما ساعد Konami على الوصول إلى خطتها الطموحة في إطلاق eFootball عبر منصات الجيل الجديد والسابق والحاسب الشخصي والأجهزة المحمولة وتفعيل اللعب المشترك عبر كافة المنصات، ولهذا السبب تقول Konami وقوع اختيارها على Unreal Engine فهو يتمتع بسرعة تطوير من أفضل ما يكون بين محركات الألعاب بالإضافة إلى مرونة وقابلية توسع على مستوى أجهزة ضعيفة وقوية وهي ميزة مثالية حسب تعبير الشركة لتطوير نسخ خاصة بالأجهزة المحمولة وبنفس الوقت منصات الأجهزة المنزلية بجيلها الأحدث.

تهدف الشركة لتطبيق خطتها الطموحة عبر تطوير eFootball للمنصات المنزلية أولاً وثم استغلال ميزة المرونة وقابلية التوسع لمحرك التطوير كي تقوم بتعديل وتخصيص التجربة لمنصات أخرى انطلاقاً من نسخة المنصات المنزلية، وتؤكد لنا الشركة في هذا الصياغ بأن اللعبة سوف تتمتع برسومات وآليات لعب مثل ما تتوقعه من لعبة جيل جديد على PS5 و Xbox Series X وبنفس الوقت سوف تعمل بانسيابية وسلاسة على الأجهزة المحمولة.

ميزة التطوير لمنصات متعددة لم تكن الهدف الوحيد من استخدام محرك التطوير هذا بل استفادت الشركة من أداة المحرك Blueprint Visual Scripting لتسريع المرحلة الأولى من عملية التطوير وإصلاح المشاكل بشكل أسرع، وهذا من شأنه مساعدة الفريق في إجراء تعديلات سريعة على اللعبة حتى بعد تحويلها إلى خدمة نشطة جنباً إلى استخدام أداة Unreal Motion Graphics لإنشاء قوائم رئيسية جديدة داخل اللعبة وتسهيل مرور اللاعب عبر هذه القوائم.

في حال كنت قلقاً حول ابتعاد اللعبة عن التجربة التي اعتدت عليها، فقد أكدت التصريحات الرسمية بأن صناعة أسلوب اللعب سوف تتم عبر أدوات التطوير الخاصة بالشركة وليس محرك التطوير الجديد وهذا قد لا يعني أن اللعبة الجديدة سوف تبدو بالكامل مثل ألعاب PES السابقة إلا أن هذا يعطينا فكرة عن اقترابها نوعاً ما من التجربة المألوفة مع الأخذ بعين الاعتبار بأن محركات تطوير ألعاب كرة قدم تتطور سنوياً ويمكننا الشعور بتغييرات هذا التطور كل سنة على حد تعبير الشركة.

رغم ذلك سوف يكون من الصعب بلا شك التماس كافة هذه التغييرات على أرض الواقع دون تجربة اللعبة نفسها، وفي الوقت الحالي لا يوجد تصريحات عن نسخة ديمو تجريبية قبل الإطلاق النهائي لكي نتمكن من الاطلاع أكثر على هذه التغييرات الكبيرة.

قد يهمك أيضاً :-

  1. جوجل تدعم أنظمة Chrome OS بميزات جديدة
  2. تردد قناة البحرين الرياضية Bahrain Sport HD الناقلة لمباريات الدوري البحريني 2022 : سعودية نيوز
  3. مسلحون سرقوا أشياء.. أميركا تكشف جديداً عن "أسفلت برنسيس"
  4. "ريهانا "تدخل نادي المليارديرات.. والكشف عن حجم ثروتها ومصدرها • صحيفة المرصد
  5. ديانج يمنح الأهلي حق تقرير مصيره فى الصيف المقبل - اليوم السابع : سعودية نيوز
  6. غوغل تدعم أنظمة Chrome OS بميزات جديدة
  7. انتبهوا.. اللقاحات ليست دروعاً فـ"دلتا" يفاجئ الجميع

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *